علاج ديدان البطن عند الأطفال

ديدان البطن
ديدان البطن علاج ديدان البطن عند الأطفال

علاج . نشرت في عيادة طب الأطفال 10219 لاتعليقات

العيادة النسائية

لايك من فضلك لصفحتنا

ديدان البطن تصيب الأطفال أكثر من الأشخاص البالغين نتيجة لبعض العادات السيئة الشائعة، كوضع الأصابع في الفم ومصها أو قضم الأظافر مما يؤدي إلى ظهور الديدان المعوية.

اعراض وجود ديدان البطن

عند وجود الديدان المعوية قد ترافقها بعض الأعراض التي تظهر على الطفل، كآلام البطن، المشاكل الهضمية والتناوب بين الإمساك والإسهال، فقدان الشهية أو حدوث العكس أحيانا بزيادة الشهية دون زيادة في الوزن، كما تظهر علامات القلق على الطفل وصعوبة في النمو، الشعور بالتعب، بالإضافة للحساسية الجلدية، وقد تلاحظ الأم أن ابنها يعاني من حكة  في المنطقة المحيطة بالشرج.

ما هي ديدان البطن ؟

الديدان المعوية عبارة عن كائنات صغيرة الحجم يمكن أن ترى بالعين المجردة مثل الدودة الشريطية، الإسكارس، والديدان الدبوسية، وبعضها بحجم أصغر يستلزم الرؤية المجهرية مثل الدودة القزمة، الانكلستوما والبلهارسيا.

الديدان الدبوسية:

من بين الديدان المعوية الأكثر شيوعا، عبارة عن ديدان قصيرة بيضاء اللون، يمكن رؤيتها بالعين المجردة في البراز أو على الملابس الداخلية للطفل . تتم عدوى الديدان الدبوسية عن طريق البويضات التي يحملها الطفل على أظافره بعد حك منطقة الشرج ثم ينقلها إلى غيره بواسطة ملامسة اليد او الطعام أو أواني الأكل، مثلما قد يعيد نقل العدوى لنفسه مرة ثانية.

الإسكارس:

من بين ديدان البطن المعروفة أيضا الاسكارس التي تعيش في الأمعاء الدقيقة للطفل مما يسبب له العديد من المشاكل الصحية، وتتم العدوى بهاته الديدان حين يضع الطفل اصبعه الملوث في فمه أو أكل خضروات تحمل البويضات، وعند وصول البويضات إلى المعدة تفقس لتأخذ الديدان طريقها نحو الأمعاء وتستقر لتنمو هناك.

تشخيص ديدان البطن

 من السهل في الكثير من الأحيان تشخيص وجود ديدان في بطن الطفل، بالإضافة للأعراض المعروفة والتي سبق ذكرها، فإنه من الممكن رؤية الديدان في براز الطفل أو على فتحة الشرج أو معلقة على الملابس الداخلية للطفل، وفي بعض الحالات قد يستلزم الأمر تحليل البراز من أجل معاينة البويضات تحت عدسات المجهر.

علاج ديدان البطن

تعتبر الوقاية أفضل علاج لـ ” ديدان البطن ” ويجب اتباع بعض الإرشادات الصحية من طرف الأم للحد من انتشار البويضات  أهمها:

  • تقليم أظافر الطفل لكي لا يقوم بقضمها وكذا الحد من حك وهرش منطقة الشرج.
  • محاولة ابعاد الطفل عن بعض العادات كمص الأصابع وقضم الأظافر.
  • الغسل الجيد لملابس الطفل وفراشه من خلال وضعها في الماء المغلي.
  • غسل الخضروات والفواكه جيدا قبل أكلها.
  • تعليم الطفل أسس النظافة وغسل اليدين.

ويمكن لطبيب المعالج أن يصف بعض الأدوية والعقاقير الطاردة لـ ديدان البطن عند الأطفال، والقاتلة للبويضات مما يحد من انتشار العدوى و القضاء على الديدان المعوية التي تسبب العديد من المشاكل الصحية للطفل.  

المزيد عن:

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق