حنة سودانية جمال وفوائد صحية للمرأة العربية

حنة سودانية
حنة سودانية حنة سودانية جمال وفوائد صحية للمرأة العربية

علاج . نشرت في الجمال, الطب البديل 1944

العيادة النسائية

لايك من فضلك لصفحتنا

حنة سودانية من أشهر و أقدم النباتات التي استخدمت في العلاج والتداوي منذ القدم، بالإضافة لفوائدها الصحية تستخدم في التجميل كصبغ الشعر وتخضيب اليدين والقدمين

ما هي حنة سودانية ؟

حنة سودانية من النباتات التي عرفت باستعمالها منذ عهد قدماء المصريين، إذ اشتقوا من مطحون ورق الحناء معجونا تخضب به اليدان والقدمان، ويصبغ به الشعر، وتعالج به التقرحات والتشققات في اليدين والقدمين وسائر أعضاء الجسم، ومازالت الحناء تنال مكانة كبيرة في التراث الشعبي للكثير من الشعوب وبخاصة شعوب الشرق الأوسط، ولاسيما البلاد الأسيوية كالهند وباكستان، والبلاد العربية كدول الخليج العربي، ومصر والسودان.

ثم عرفت حنة سودانية في التراث الشعبي السوداني منذ ما يقرب من ألف عام، حيث تستعمل حنة سودانية بطريقة مختلفة تختلف عن طريقة التخضيب المتبعة في الكثير من الثقافات والموروثات الشعبية في العديد من الدول الأخرى، حيث تستخدم الحناء السودانية على هيئة نقوش ورسومات تزين بها القدمان واليدان بطريقة رائعة، حيث تنقش من الحناء صور على الأيدي والأرجل على هيئة طيور أو زهور أو أشجار، أو حيوانات ونحو ذلك من النقوش الباهرة التي تأسر العينين بجمالها وروعتها.

ومازالت حنة سودانية تستخدم حتى اليوم وانتقلت من مهدها في السودان إلى العديد من الشعوب والدول الأخرى ولاسيما منطقة الخليج العربي، إذ أصبحت المرأة الخليجية مفتونة دائما بالحناء على الطريقة السودانية.

كلمة تاريخية عن حنة سودانية

قبل الزواج يسمح للفتاة السودانية بنقش يدها اليسرى فقط بالحناء السودانية على هيئة نقوش، حتى يفرق بينهن وبين المتزوجات (!)، أما الفتاة ليلة زفافها فتنقش اليدان معا بنقوش باهرة تعد خصيصا لكل فتاة نقوشها الخاصة والعلامة المميزة لها ليلة عرسها، وتتميز نقوش ليلة الزفاف في العادات السودانية بأنها تأخذ الشكل الطولي الممتد لا الشكل العرضي، أما بعد الزواج فتستمر الفتاة في وضع الحناء في كلتا اليدين ولكنه لا يتميز بالمبالغة ولكن يأخذ في البساطة وعدم التعقيد خلاف الفتيات الصغيرات قبل الزواج، وفي العادات والثقافة السودانية، يعتبر عيبا تعاب به المرأة وتلام إذا بهتت الحناء السودانية أو اختفت من قدميها أو يديها، وإذا بهتت الحناء أو تغير لونها وجب علي المرأة استبدالها فورا بنقوش جديدة (!).

فوائد الحناء السودانية

  1. تستخدم الحناء السودانية أساسا في الزينة والوشم.
  2. وكنها مع ذلك أيضا تستعمل كـ علاج تشققات القدمين واليدين.
  3. كما أنها تدعم الجلد وتحافظ عليه وخاصة الجلد الأكثر احتكاكا بالأشياء كاليدين والقدمين،  إذ أنها تحافظ على الجلد وتخلصه من الخلايا الميتة وتجدد نشاط الدورة الدموية.

طريقة تحضير حنة سودانية

المقادير: (  حناء خاصة بالرسم على الجسم، وينبغي أن تكون نقية وناعمة الملمس جدا –   زيت القرنفل – زيت الحبهان – زيت الشاي – زيت يسمى بزيت الأوكيليبتوس  Eucalyptus.عند العطار –  عصير ليمون  –  قشر رمان –  شاي أسود خشن –  محلول الليمون لتثبيت اللون “تجهيز عصير ثلاث ليمونات مع ملعقة من سكر في بخاخة صغيرة ” –  زيت زيتون – بعض من القطن لمسح الحناء ).

الطريقة : يغلى الشاي مع الرمان على نار هادئة بنسب تتراوح بين 4 أكواب من الماء مع 3 ملاعق من قشر الرمان، و6 ملاعق من الشاي الأسود، ثم يترك الخليط يغلي لفترة 30 دقيقة، ثم القيام بتصفيته وهو في طور الغليان قبل أن يبرد، ثم يخلط كل كوب من الماء المغلي مع كوب من الحناء، ثم يخلط عصير 2 ليمونة مع زيت  الأوكيليبتوس   Eucalyptus وملعقة من خليط زيوت ( زيت القرنفل، زيت الحبهان، زيت الشاي )، ثم تعجن المقادير جميعا في وقت واحد وفي إناء واحد حتى يتم التماسك ثم يوضع الخليط في إناء زجاجي محكم الغلق لمدة يوم، ثم تعبأ الحناء في عبوات نايلون بحيث تؤدي إلى تماسجها دون تحجرها، ويحافظ النايلون على بقاء العجينة حية بدون جفاف أو تحجر، وتحفظ الحناء في الثلاجة، ويستخدم منها حسب الطلب، وعند الاستعمال لابد من نظافة الموضع من الجسم الذي سيتنقش عليه الحناء السودانية، كذلك يرش الوشم بـ عصير الليمون مع السكر عن طريق بخاخة الماء الصغيرة، وذلك حتى يبقى الوشم أكبر فترة ممكنة.

المزيد عن: