كيف تتخلص من آلام الظهر ؟

الم الظهر
yayimages.com© كيف تتخلص من آلام الظهر ؟

علاج . نشرت في عيادة أمراض العظام والمفاصل 5509 لاتعليقات

العيادة النسائية

لايك من فضلك لصفحتنا

الم الظهر  من الأعراض الشائعة لدى الناس، حيث  عادة ما نسمع عبارات “لدي الم أسفل الظهر” ، ” ظهري يألمني بشدة” .. إلخ فما هي أسبابه؟ وما هو علاج الم الظهر ؟

يصيب الم الظهر المنطقة الخلفية لأعلى الجسم من تحت الرقبة إلى الحوض، وهو مشكل شائع جدا عند أغلب الناس، لكن يبقى علاجه بسيط في معظم الأحيان حيث تغادر الالام تلقائيا بعد فترة  وجيزة حتى مع إمكانية المعاودة مرة أخرى لكن من دون خطورة تٌذكر، ونادرا ما يكون الم الظهر مزمن ويدوم لأكثر من ثلاث أشهر.

أسباب الم الظهر

تعتبر منطقة الظهر دعامة الجسم ككل ومحور أساسي لتوزانه حيث تتكون من عظام العمود الفقري المشدود بالعضلات، الأوتار والأربطة والتي تساهم جميعها في ثبات الظهر وقوام الجسم.

أغلب الام الظهر تكون  ميكانيكية ناتجة عن وضع خاطئ للبنية المكونة له، أو بسبب تشنج عضلات الظهر و توترها نتيجة لإجهادها أو تعرضها لحركة فجائية أو حادة كحمل وزن ثقيل.

في بعض الأحيان يكون الم الظهر نتيجة اضطراب في بنية الظهر مثل إنزلاق القرص الفاصل بين الفقرات من مكانه مسببا “الانزلاق الغضروفي” لكن  لن يشعر المريض بالألم لغاية أن يضغط القرص على بعض الجذور العصبية.

بعد سن الأربعين تزداد نسبة الإصابة بالـ “الفصال العظمي”  الذي بإمكانه أن يمس عظام الفقرات  مثل مفاصل اليدين والقدمين نتيجة لتلف الغضروفي الحاصل.

بعض الأسباب الأخرى :

قد ترجع أسباب الألم إلى:

 مضاعفات لكسر حدث سابقا

 الأورام

 الإلتهابات مثل التهاب الفقار اللاصق

 مرض ميكروبي عدوي

كما أن بعض العوامل تساهم في آلام الظهر كـ :

 الوزن الزائد

 قلة النشاط البدني وعدم ممارسة الرياضة

 فراش النوم غير الملائم

 القلق والاكتئاب

 الإجهاد البدني الكبير

 التقدم في العمر

 يزيد الم الظهر عند المرأة بشكل كبير بعد سن اليأس

 

الم الظهر

بعض العوامل التي تسبب الم الظهر ويكفي الحد منها لتخص من الألم.

متى يظهر الم الظهر ؟

 عادة ما يحس الشخص بآلام حادة في ظهر  عقب حركة فجائية خاطئة أثناء ممارسة أي نشاط بدني (حمل الأثقال، الإنحاء والاستقامة)  يكون الألم حاد ومفاجئ لكن يختفي في بضعة أيام.

 البقاء والجلوس لفترة طويلة  في وضعية  خاطئة  عند سياقة السيارة لمسافة طويلة  أو أثناء استعمال الحاسوب قد يكون مسؤول عن آلام الظهر.

 كما يظهر الم الظهر عن الصدمات كسقوط على الأرض أو من مرتفع أو عند ممارسة أي حركة بشكل متكرر تسبب إجهاد لبنية الظهر.

ما يجب فعله عند الإحساس بآلام الظهر ؟

في حالة الإحساس بآلام الظهر فمن المهم أن نعرف كيف نتعامل مع الوضع وهل  يجب علينا زيارة الطبيب أم لا ؟ ومايجب فعله لتقليل والحد من الم الظهر.

إذا كان لديك الم معتدل في الظهر  منذ بضعة أيام من دون أي أعراض أخرى وقادر على مواصلة نشاطاتك المعتادة على الرغم من الألم. أو سبق لك أن تعرضت لآلام مشابهة، زرت الطبيب وأكد لك أنك تعاني من هشاشة العظام

 ما عليك إلا تطبيق النصائح العملية، وتناول الدواء إذا لزم الأمر التطبيب الذاتي مع  مراقبة الوضع . وفي حالة الشك لا تتردد في استشارة الطبيب .

نصائح عملية مفيدة لعلاج آلام الظهر

إذا كانت بعض الآلام تتطلب زيارة الطبيب فإن معظمها لا تستوجب ذلك  ويكتفي المريض بالأخذ ببعض النصائح العملية الصحية للحد من الم الظهر.

أولا : يجب الحرص على  تجنب الحركات الخاطئة والمفاجئة أثناء أي نشاط البدني.

ثانيا: الحفاظ على درجة من النشاط والحيوية فالخمول لا يسمح بالشفاء السريع للأنسجة الرخوة (العضلات والأربطة) التي عادة ما تصاب وتسبب في آلام أسفل الظهر. لذا فاستئناف النشاط البدني هو أفضل ضمان لشفاء سريع.

لا ينصح بالجمود والخمول حتى في مرحلة الألم الحاد، والحفاظ على النشاط لطيف، من خلال الحركات والوضعيات التي لا تسبب الآلام وحين توقفها بشكل نهائي  يجب استئناف النشاطات اليومية والبدنية بصفة طبيعية.

على المدى الطويل، فإن ممارسة النشاط البدني والرياضة بانتظام تساعد على تقوية عضلات الظهر والحفاظ على حركة القوام بشكل سليم. حيث يمكن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام الاسترخاء.

يمكنك استشارة الطبيب و سوف يساعدك على اختيار نشاط أو رياضة تساعدك على تخفيف الم الظهر.

ثالثا : استرح

الاسترخاء عامل مهم للشفاء من آلام الظهر خاصة إذا كان القلق أو الإجهاد أحد مسبباته.

  • استرخ وظهرك على الأرض وساقيك مطويتين ومدعمة بواسطة مقعد أو كرسي واليدين خلف الرأس.
  • استلقى على ظهرك، واجلب ركبتيك نحو صدرك واحدا تلو الأخرى، حاول أن تجرب الاثنين معا، واسحبهما إلى صدرك.
  • وضعية السجود ، ووضع الجبين على الأرض وإحاطته بالساعدين واليدين على الأرض ايضا.

هذه الوضعيات تسمح براحة الظهر، ويمكن  ممارستها أثناء الحياة اليومية. كما يمكن القيام بها أثناء فترات الاسترخاء والراحة النفسية.

رابعا : تأكد من أن الفراش مناسب لجسمك وذو نوعية جيدة.

ينام الإنسان ما بين  6-8 ساعات يوميا، وقد تسبب وضعية خاطئة لنوم أو فراش غير لائق في آلام حادة لظهر لذا يجب الحرص على توفير فراش نوم جيد وصحي.

خامسا: تناول مسكن عند اللزوم

لتخفيف آلام الظهر، قد تكون مجبر على العلاج الذاتي وتناول المسكنات شريطة اتباع بعض القواعد.

 يمكنك أن تأخذ واحدة من نوعين من الأدوية المسكنة للألم:

 الباراسيتامول.

 مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية (ايبوبروفين، كيتوبروفين) أو الأسبرين. هذه الأدوية يجب أن تستخدم كل واحدة على حدى ولا تخلط مضادات الالتهابات والأسبرين.

من أجل فعالية أحسن يجب تناول الدواء في أقرب وقت ومن الناحية المثالية مع بداية الشعور بالألم. (اسأل الصيدلي)

متى يجب زيارة الطبيب لعلاج الم الظهر ؟

قد تفشل جميع الحلول السابقة بما فيها مسكنات الآلام في التخلص من الم الظهر مما يجعلك مجبرا على زيارة الطبيب وطلب الاستشارة من أجل تشخيص السبب والحصول على العلاج الضروري كما أنه يتوجب عليك الخضوع للفحص في الحالات التالية :

 في حال كان الم الظهر مرفوق بصعوبة في التبول أو حرقة في المسالك البولية.

 في حال تعرضت لسقوط من مرتفع أو صدمة قوية أو حادث سير …إلخ

 في حال وجود آلم في أحد الساقين أو كليهما، كما يجب زيارة الطبيب إذا كان الم الظهر مرفوق بصعوبة في تحريك قدمك أو ساقك.

 في حال شعورك بتعب غير عادي.

 إذا كانت الآلام قوية وجد مزعجة في أخر الليل وتمنعك من النوم.

 وجود الم الظهر بالإضافة للحمى، السعال، فقدان الشهية والوزن…الخ

 إذا كان الألم مفاجئ في الجزء الأعلى من الظهر باتجاه  الصدر، في الذراع الأيسر وربما الفك يجب طلب الإسعاف حالا  نفس الشيء اذا كان الم الظهر متبوع بأعراض أخرى كـالتوتر والقلق، الغثيان، فقدان الوعي، شحوب، وضيق في التنفس ..الخ

المزيد عن:

أترك تعليق